معالي رئيس الجامعة يلتقي بسعادة الأستاذ علي نواز أعوان مساعد رئيس الوزراء الباكستاني
Published on: March 5th, 2019

التقى معالي رئيس الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش ويرافقه الأستاذ الدكتور نبي بخش جماني بسعادة الأستاذ علي نواز أعوان مساعد رئيس الوزراء الباكستاني لشؤون هيئة تطوير عاصمة إسلام آباد يوم الجمعة الموافق 1/3/2019م.

وفي بداية اللقاء رحب سعادة الأستاذ علي نواز أعوان بمعالي رئيس الجامعة شاكراً له هذه الزيارة، ومقدراً له اهتمامه بالجامعة الإسلامية العالمية ورقيها وتقدمها والسعي الحثيث منه لحل المشاكل التي تعوق مسيرتها، مشيداً سعادته بدور الجامعة في توعية المجتمع بشتى أنواع العلوم والمعارف، التي تضم العلوم الإسلامية التقليدية والعلوم المعاصرة السائدة.

ومن جانبه شكره معالي رئيس الجامعة على هذا اللقاء وقدم له نبذة موجزة عن الجامعة وأطلعه على العمل الذي تقوم به الجامعة الإسلامية منذ عدة قرون في سبيل خدمة العلم وأهله ونشر العلم بين فئات المجتمع، واستعرض له إنجازات الجامعة وأنشطتها وبرامجها وفعالياتها، آملاً معاليه أن يكون هناك تعاون مشترك بين الجامعة الإسلامية العالمية والحكومة.

وأفاد الدكتور الدريويش سعادة الأستاذ علي نواز أعوان أن الجامعة ثالث أكبر جامعة في القطاع العام في باكستان مع أكثر من ثلاثين ألف طالب بما فيهم 14 ألف طالبة في حرم جامعي منفصل، وأبلغه عن الخطط المستقبلية للجامعة والمشاريع التطويرية والتنموية للجامعة، وطلب من سعادته المساعدة في سبيل تنفيذ هذه المشاريع.

وقد وعد سعادة الأستاذ علي نواز أعوان بتقديم كل الدعم الممكن للجامعة وفق الضوابط والإجراءات في أسرع وقت ممكن وتقرر تشكيل لجنة عليا للنظر في حاجات الجامعة المستقبلية وتقديم توصياتها إلى الحكومة للموافقة.

ثم ودع سعادة الأستاذ علي نواز معالي رئيس الجامعة بحفاوة وتكريم.

 

الجامعة تصدر التقرير السنوي السادس للعام الأكاديمي 2017-2018م
Published on: March 4th, 2019

أصدرت الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد تقرير الأداء السادس الذي يغطي الفترة من سبتمبر 2017م إلى أغسطس 2018م في حدود ثلاثمائة صفحة، والذي يعطي صورة مفصلة
عن أنشطة الجامعة وفعالياتها والإنجازات التي حصلت للجامعة خلال هذه الفترة، وعرضًا مصورًا للبرامج الأكاديمية والتدريبية والاجتماعية والثقافية.

وتضمن التقرير كذلك إحصاءات عن كافة الإنجازات في مختلف عمادات الجامعة وإداراتها، فضلاً عن الأنشطة الطلابية المختلفة التي تسعى الجامعة من خلالها إلى تمليك طلابها الكثير من المهارات اللاصفية في الحرم الجامعي.

تم إعداد التقرير حسب توجيه معالي رئيس الجامعة من قبل المستشار الإداري والمالي لمعالي رئيس الجامعة الأستاذ جلزار خواجه وفريق العمل معه، ونقله إلى العربية كل من الأستاذ حامد محمود إبراهيم، والأستاذ سهيل خان، والأستاذ أسد الله، والأستاذ أسامة جمشيد، والأستاذ زاهد عبد الشاهد، وقام بتصميمه الأستاذ محمد أسد الله، وقام بتصحيحه ومراجعته الدكتور فضل ربي ممتاز المستشار الإعلامي لمعالي رئيس الجامعة.

وقدم سعادة الأستاذ جلزار خواجه نسخة من التقرير إلى معالي رئيس الجامعة صباح يوم الجمعة الموافق 1/3/2019م، وشكر معالي رئيس الجامعة سعادة الأستاذ جلزار خواجه وفريق العمل معه على إنجاز هذا العمل القيم، داعياً لهم من الله الأجر والمثوبة في الدارين.

 

برعاية معالي رئيس الجامعة المؤتمر الدولي بعنوان “أسلمة القوانين في باكستان: لمحة عامة عن دور المؤسسات الدستورية” يختتم أعماله
Published on: March 1st, 2019

اختتم يوم الخميس 22 جمادى الآخرة 1440هـ الموافق 28/2/2019م أعمال المؤتمر الدولي بعنوان: “أسلمة القوانين في باكستان: لمحة عامة عن دور المؤسسات الدستورية”، الذي عقدته الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد ممثلة في أكاديمية الشريعة، وعقد الحفل الختامي للمؤتمر برعاية معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش وتحت رئاسة القاضي فدا محمد خان قاضي المحكمة الشرعية الفيدرالية، وحضر الحفل مدير عام أكاديمية الدعوة الدكتور محمد مشتاق ونواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات والباحثون وطلاب وطالبات الدراسات العليا بالجامعة.

وفي بداية الحفل تحدث ضيف الشرف القاضي فدا محمد خان وشكر الجامعة وأكاديمية الشريعة على عقد هذا المؤتمر المهم الذي قدم فيه العلماء والخبراء والباحثون أفكارهم حول أسلمة القوانين السائدة، وأكد على أهمية أسلمة القوانين في جمهورية باكستان الإسلامية حيث إن أغلب ينتمون إلى الإسلام ولديه رغبة جادة في تطبيق شرع الله المتين في هذه البقعة المباركة التي تحررت من أيدى الاستعمار لأجله، كما تحدث بشكل موجز عن دور المحكمة الشرعية الفيدرالية في أسلمة القوانين.

ثم تحدث معالي رئيس الجامعة وشكر منظمي المؤتمر ومدير عام أكاديمية الشريعة الدكتور محمد مشتاق وفريق العمل معه على عقد هذا المؤتمر المهم، وشكر الباحثين ومقدمي أوراق العمل والضيوف والعلماء المشاركين في المؤتمر، مشيراً معاليه إلى أهمية المؤتمر قائلاً: “جاءت باكستان إلى حيز الوجود كدولة إسلامية من أجل تطبيق الأيديولوجية الإسلامية على أرض الواقع، وفي جميع الدساتير الباكستانية الثلاث لعام 1956 و 1962 و 1973 ، تم التعهد بأن يتم اتخاذ التدابير لتمكين الناس من قضاء حياتهم وفقا لأحكام الإسلام وبما يتفق مع توجيهات القرآن الكريم و السنة، ويصرح دستور جمهورية باكستان الإسلامية لعام 1973 أنه لن يكون هناك قانون مخالف لأوامر القرآن الكريم والسنة، ومن هنا يأتي انعقاد هذا المؤتمر في وقت مهم، حيث إن رئيس الوزراء الباكستاني السيد عمران خان لديه رغبة في تأسيس المجتمع الباكستاني على أسس أول دولة رفاهية وهي المدينة المنورة، والجامعة الإسلامية سوف تقدم توصياتها إلى الحكومة في هذا الصدد”.

وأضاف الدكتور الدريويش قائلاً: “القائد الأعظم محمد علي جناح قال بشكل قاطع إن باكستان دولة إسلامية، والهدف من إقامة هذه الدولة هو إقامة الشريعة الإسلامية، وكانت لديه رغبة في إدخال الشخصيات الإسلامية في الحكومة الباكستانية الذين يؤمنون بالفكر الإسلامي. باكستان هي البلد الذي جاء إلى حيز الوجود مع شعار الفكر الإسلامي، ومع ذلك، لم نصل إلى الهدف الذي سعى إلى حصوله قادة هذا البلد، وهذه من مسؤوليات المؤسسات الدستورية، ونحن في الجامعة باعتبارها جامعة إسلامية نسعى للحصول على هذا الهدف ولديها جهود مشكورة في هذا المجال، وإن أكثر الأطروحات والرسائل الجامعية هي دراسات مقارنة بين الفقه الإسلامي والقانون الباكستاني بهدف أن نسعى لسد الثغرات بين الفقه والقانون،  ومجمع البحوث الإسلامية التابع للجامعة تقوم بهذا الواجب على أحسن وجه، وأكاديمية الشريعة التابعة للجامعة تعقد دورات وندوات بين حين وآخر لتوعية مختلف فئات المجتمع بهذا الواجب الديني، ولمجلس الفكر الإسلامي والمحكمة الشرعية الفيدرالية جهود مشكورة في هذا الصدد حيث إن مجلس الفكر الإسلامي قام باستعراض 2880 قانونا والمحكمة الشرعية الفيدرالية نظرت في 1800 قانون للنظر في ملائمتها مع الفقه الإسلامي ومن ثم تعديلها في حين الحاجة”.

وأضاف معالي رئيس الجامعة: “لكن الأمر الذي نفتقده هو التكاتف والتكامل بين هذه الجهود، فلا بد من أن يكون هناك تعاون وتكاتف بين جميع هذه المؤسسات للسعى وراء الحصول على هذا الهدف النبيل عبر طريق قانوني لا يكون فيه افتيات على سلطات الدولة، ومثل هذه المؤتمرات والبرامج تساعد على ذلك”.

وفي ختام كلمته كرر معالي رئيس الجامعة شكره وتقديره لمنظمي المؤتمر على مواصلتهم العمل لإنجاح المؤتمر وشكر القاضي فدا محمد خان على تشريفه للحفل وحضوره في مناسبات الجامعة بين حين وآخر.

وفي ختام الحفل شكر سعادة الدكتور محمد مشتاق معالي رئيس الجامعة وسعادة القاضي فدا محمد خان على تشريفهما للحفل وشكر جميع من ساعد في تنظيم المؤتمر والإعداد له.

ومن الجدير بالذكر أن المؤتمر استمر لمدة ثلاثة أيام وشارك فيه القضاة وخبراء القانون والباحثون والمحامون والأكاديميون من داخل باكستان وخارجها، وقُدم فيه 52 بحثاً في عشر جلسات تتحدث عن دور المؤسسات الدستورية في أسلمة القوانين لا سيما مجلس الفكر الإسلامي والمحكمة الشرعية الفيدرالية والجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد ومجمع البحوث الإسلامية وأكاديمية الشريعة.

 

رئيس الجامعة يستقبل الأستاذة راحيلة دراني عضوة مجلس إدارة الجامعة
Published on: March 1st, 2019

استقبل معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش يوم الخميس 22 جمادى الثاني 1440هـ الموافق 28/2/2019م المحامية الكبيرة وعضوة مجلس إدارة الجامعة ورئيسة برلمان بلوشستان سابقاً راحيلة دراني وذلك في المقر القديم للجامعة (مسجد الملك فيصل).

وقد جرى خلال اللقاء التباحث والتشاور حول بعض الموضوعات التي تهم الجامعة والرقي بها وجودتها وتعزيز علاقاتها العلمية والثقافية المماثلة مع الجامعات داخل باكستان وخارجها وبخاصة مع الجامعات السعودية مبدية بعض المقترحات البناءة في سبيل ذلك.

كما أشادت سعادتها بالجامعة وبإدارة معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش وحرصه على نهضة الجامعة ومصلحتها ورسالتها وفقاً للمنشود منها مثمنة له جهوده الإدارية والعلمية والأكاديمية في هذا المجال، ومفصحة عن رغبتها بمزيد من التعاون الخاص مع الجامعات بإقليم بلوشستان وأهمية مشاركة العلماء والأساتذة والمختصين في فعاليات الجامعة الإسلامية العالمية مشيرة إلى أهمية افتتاح فرع للجامعة في إقليم بلوشستان أو جامعة إسلامية خاصة تحظى بدعم ورعاية من المملكة العربية السعودية.

كما عبرت سعادة عن سرورها بمتانة العلاقة السعودية الباكستانية لا سيما في سياق الزيارة الأخيرة لسمو ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان آل سعود –حفظه الله- وشكرت معالي رئيس الجامعة على جهوده في سبيل تعزيز العلاقات بين الدول الإسلامية من خلال التعاون الأكاديمي وتقديم المنح الدراسية وغيرها من المساعي والجهود التي تصب في مصلحة الشعبين والبلدين الشقيقين.

وقد وعد معالي رئيس الجامعة بنقل رغبتها للمسؤولين في الجامعة وخارجها وفق الصلاحيات والإمكانات المتاحة والإجراءات النظامية المتبعة.

وقد شكرها معالي رئيس الجامعة على هذه الزيارة الأخوية واهتمامها بالجامعة ومشاريعها مثمنا إخلاصها وتفانيها للجامعة فضلا عن جهودها ومساعيها في باكستان عموما وفي إقليم بلوشستان خصوصاً.

ثم ودعها معاليه بالترحيب والتقدير والاحترام على أمل أن يتجدد اللقاء في المستقبل القريب لاستكمال ما جرى التباحث حياله.

 

الجامعة توقع مذكرة تفاهم مع بيت المال الباكستاني
Published on: March 1st, 2019

رغبة في تطوير العلاقة مع المؤسسات الأخرى ومد جسور التعاون معها في مجالات الاهتمام والتي تتمثل في الجوانب العلمية والبحثية والتدريبية، وتعزيز التواصل العلمي بما يحقق الريادة العلمية تم توقيع مذكرة تفاهم بين كل من الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد ممثلة بمعالي رئيسها الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش مع بيت المال الباكستاني ممثلاً بمدير المؤسسة الأستاذ عون عباسي.

وفي بداية اللقاء رحب معالي رئيس الجامعة بسعادة مدير بيت المال وشكره على زيارته للجامعة، وقد جرى خلال اللقاء التباحث حول أوجه التعاون بين الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد وبين بيت المال الباكستاني، وشكر معالي رئيس الجامعة سعادة مدير بيت المال على مساعدة طلاب الجامعة، حيث إن بيت المال قدم المساعدة المالية لما يقرب من 5 مائة طالب خلال خمس سنوات الأخيرة، كما جرى التباحث حول العلاقات السعودية الباكستانية ودور معالي رئيس الجامعة في تعزيزها.

ومن جانبه شكر سعادة مدير بيت المال معالي رئيس الجامعة مشيداً بدور الجامعة في نشر العلم وتوعية أبناء الأمة الإسلامية من جميع أنحاء العالم وأبدى عن الاستعداد التام من قبل بيت المال للمساعدة مع الجامعة في المستقبل.

وفي ختام الحفل تم التوقيع على مذكرة التفاهم التي شملت مساهمة المؤسسة في مساعدة الطلاب الذين حالت ظروفهم المالية من استكمال دراستهم الجامعية حسب النظام المعمول به في المؤسسة، والاحتفال بالمناسبات الوطنية وإقامة البرامج ذات الاهتمام المشترك.

 

معالي رئيس الجامعة يرعى الحفل الختامي للدورة التوجيهية لأساتذة المدارس
Published on: March 1st, 2019

رعى معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد يوسف الدريويش الحفل الختامي للدورة التوجيهية لأساتذة المدارس وذلك يوم الأربعاء 21 جمادى الآخرة 1440هـ الموافق 27/2/2019م في المقر القديم للجامعة (مسجد الملك فيصل).

بدئ الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، ثم تكلم فضيلة الأستاذ الدكتور سهيل حسن عبد الغفار مدير عام أكاديمية الدعوة وشكر معالي رئيس الجامعة على تشريفه ورئاسته للحفل، وقدم نبذة موجزة عن أهداف الدورة وأفاد أن الأكاديمية عقدت هذه الدورة التوجيهية والتدريبية الإسلامية لأساتذة المدارس من المناطق القبلية، والتي شارك فيها 40 أستاذاً من المدارس المختلفة.

ثم تكلم معالي رئيس الجامعة ورحب بالمشاركين، وأشاد بدور أكاديمية الدعوة في سبيل إقامة مثل هذه الدورات والفعاليات والأنشطة الدعوية في الأقاليم المختلفة داخل باكستان وخارجها، وشكر سعادة الأستاذ الدكتور سهيل حسن مدير عام أكاديمية الدعوة على عمله الدؤوب وسعيه الحثيث للارتقاء بالأكاديمية ونشر رسالتها بين فئات المجتمع، مبينا أهمية هذه الأكاديمية المباركة ودورها الرائد في تربية أبناء الأمة الإسلامية وقيامها بمهمة عظمى وهي الدعوة إلى دين الله الحنيف ونشر صورته الصحيحة البعيدة عن التطرف والغلو والإفراط والتفريط.

مبيناً معاليه للمشاركين مكانة مهنة الأستاذ الرفيعة في الإسلام حيث إن نبينا محمدا صلى الله عليه وسلم يعتز لأنه بُعث معلماً، فيقول عليه الصلاة والسلام: “إن الله عز وجل لم يبعثني معنفاً ولكن بعثني معلماً”، والله سبحانه وتعالى في معرض امتنانه على هذه الأمة امتن عليهم بأن أرسل لهم سيدنا محمداً صلى الله عليه وسلم كمعلم فقال: “لَقَدْ مَنَّ اللّهُ عَلَى الْمُؤمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُواْ مِن قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُّبِينٍ” (سورة آل عمران: 164).

كما حث معاليه الأساتذة بالاهتمام بأبنائهم الطلاب وبناتهم الطالبات حيث إن مهمتهم لا تقتصر على إلقاء المحاضرات ولا إعداد الدروس فقط، بل يجب الاهتمام بتربيتهم وتوجيههم توجيهاً سديداً حتى يكونوا مسلمين ومواطنين يخدمون وطنهم ودينهم ومجتمعهم ويكونوا خلف خير لهم في دنياهم وعقباهم.

مؤكداً معاليه على الأساتذة الأداء بدورهم في توعية شباب الأمة الإسلامية والأجيال القادمة بالأفكار المعتدلة وإبعادهم عن الأفكار الهدامة، ونبذ التعصب والطائفية والمذهبية التي تثير البغضاء والكراهية بدلا من التفاهم والتسامح والتعاون.

وفي ختام كلمته شكر معالي رئيس الجامعة جميع المشاركين وأكاديمية الدعوة على تنظيم هذه الدورة.

ومن الجدير بالذكر أن هذه الدورة امتدت لمدة ثلاثة أشهر وشملت المحاضرات المختلفة عن القرآن والسنة والسيرة والخلق الحسن وبناء الشخصية ومنهجية الدعوة والشخصية الإسلامية والتنمية الروحية والإسلام والعلمانية والإسلام والإرهاب، والإسلام والغرب، ومفهوم القيادة في الإسلام، وإدارة الوقت والثقافة الإسلامية والحضارة، كما اشتملت على عديد من الزيارات الدراسية والترفيهية إلى مختلف أنحاء باكستان.

 

معالي رئيس الجامعة ضيف الشرف في حفل اختتام البطولة مبارات الهوكي تحت سن تسعة عشر القومية المقام في استاد الهاكي في راولبندي
Published on: February 27th, 2019

بدعوة كريمة من قبل المسؤولين في السكرتيرية مبارات الهوكي القومية تحت سن تسعة عشر القومية في باكستان شارك معالي رئيس الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد الأستاذ الدكتور/ أحمد بن يوسف الدريويش في الحفل الاختتامي للمبارات الهوكي القومية المقامة في ملعب المركزي شهناز شيخ للهاكي في مدينة راولبندي كضيف الشرف..

وقد حضر الحفل كبار الشخصيات من المسؤولين من الأقاليم المختلفة في باكستان.. كما شارك فيه من الجامعة نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا الأستاذ الدكتور/ نويد أقدس وعدد من المستشارين والكأ:اأكاديميين..

وفي ختام الحفل وزع معالي رئيس الجامعة البروفيسور/ أحمد الدريويش الدروع والجوائز على الفائزين في المبارات.. ونوه بالجهود المبذولة لتأهيل هؤلاء الشباب وإعادة بث روح المنافسة الشريفة بينهم التي ستدعم الرياضة في الأقاليم المختلفة في باكستان بإذن الله..

وقدم معاليه شكره لإدارة واللجان العاملة بالبطولة مثمنًا كذلك جهود شركاء النجاح والرعاة وكل من عمل على تهيئة سبل النجاح لهذه البطول.. ومؤكدًا على أهمية إقامة مثل هذه البطولات لصقل المواهب الكروية الشابة التي ستكون رافدًا حقيقيًا للرياضة القومية في جمهورية باكستان الإسلامية..

 

الجامعة توقع مذكرة تفاهم مع جامعة شينزين الصينية
Published on: February 27th, 2019

رغبة في تطوير العلاقة مع الجامعات الأخرى ومد جسور التعاون معها في مجالات الاهتمام والتي تتمثل في الجوانب العلمية والبحثية والتدريبية، وتعزيز التواصل العلمي بما يحقق الريادة العلمية تم توقيع مذكرات تفاهم بين كل من الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد ممثلة بمعالي رئيسها الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش مع جامعة شينزين الصينية ممثلة برئيسها البروفيسور لى تشينغ تشوان.

وتم عقد الحفل في هذا الخصوص يوم الخميس 15 جمادى الآخرة 1440هـ الموافق 21/2/2019م في قاعة الاجتماعات بمبنى الإدارة، وقد حضر الحفل معالي راعي الجامعة الأستاذ الدكتور معصوم ياسين زئي ونائب رئيس الجامعة للإدارة والمالية الأستاذ الدكتور محمد منير ونائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية الدكتور محمد طاهر خليلي وعمداء الكليات بالجامعة، وعمداء الكليات بجامعة شينزين.

وفي بداية الحفل قدم رئيس جامعة شينزين نبذة عن الجامعة وأهدافها ورؤيتها وإنجازاتها، ومشاركتها في الإصلاحات الاقتصادية ونمو الناتج المحلي الإجمالي وشكر إدارة الجامعة على توقيع المذكرة آملا أن يستمر التعاون الثنائي بين الجامعتين في المستقبل.

وبهذه المناسبة تحدث معالي راعي الجامعة بهذه المناسبة وشكر رئيس جامعة شينزين، مضيفاً أن الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني في غاية الأهمية لكل من الصين وباكستان، لا سيما دولة باكستان؛ حيث إنه سيخلق فرص العمل لشباب باكستان، ودعا إلى وضع طريق لتبادل الخبرات بين الجامعتين وتوفير الفرص للطلاب والأساتذة.

ثم تحدث معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش ورحب بالوفد الصيني وشكرهم على زيارتهم للجامعة، وأضاف أن التعاون العلمي والثقافي والمعرفي هو من أوثق أنواع التعاون وأدومها وأنفعها، وفي الحقيقة هو دور الجامعات والمؤسسات التعليمية لتقوم بها، من خلال إضافة برامج علمية وثقافية من ندوات ومؤتمرات وتوقيع مذكرات تفاهم من أجل تبادل المعرفة والخبرة في مختلف المجالات، والجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد تقوم بهذا الدور منذ تأسيسها، حيث إن هذه الجامعة تعتبر من أوائل الجامعات التي مدت صور التعاون مع جمهورية الصين الشعبية من خلال تعليم عدد من أبنائها اللغة العربية، والذين يؤدون دورا مهما جدا في الجامعات والمؤسسات التعليمية في جمهورية الصين الشعبية في الوقت الحالي، كما أن الجامعة وقعت أكثر من (15) مذكرة التفاهم مع جامعات ومؤسسات تعليمية صينية خلال السنوات القريبة الماضية للتبادل العلمي والمعرفي والثقافي، والتي آن أن تعطي ثمارها.

وأعلن معاليه أن أبواب الجامعة الإسلامية العالمية مفتوحة لأي تعاون ثقافي وعلمي ومعرفي مع جامعة ومؤسسة تعليمية صينية ونرحب بالتعاون معها، وذلك لأن هدفنا في الجامعة هو نشر الخير والتعاون، لنشره مع جميع الشعوب والحضارات ولا سيما الشعب الصيني الذين يملكون حضارة ضاربة في جذور التاريخ.

مضيفاً معاليه أن الجامعة حريصة على الاستفادة من خبرات المؤسسات التعليمية الصينية، مؤكداً معاليه على أهمية الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني آملا أن إضافة المملكة العربية السعودية إلى المشروع سيزيده أهمية وتقدما، مشيراً في ذلك إلى الزيارة الحالية الناجحة الميمونة لسمو ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان –حفظه الله- إلى باكستان والتي تم على هامشها توقيع عديد من مذكرات التفاهم مع جمهورية باكستان الإسلامية والتي شملت انضمام المملكة العربية السعودية إلى الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني.

وفي ختام الحفل تم التوقيع على مذكرة التفاهم التي شملت تعزيز التعاون العلمي والتبادل المعرفي بين الطرفين في مجالات الاهتمام المشترك التالية:

  • في مجال تبادل الأساتذة والطلاب والموظفين الإداريين وفق الشروط والقيود المتفقة عليها .
  • في مجال تبادل الأساتذة الزائرين بين الطرفين.
  • في تبادل المواد البحثية الخاصة بالبرامج والمشاريع الأكاديمية والبحثية المشتركة .
  • في تطوير البرامج والخطط التدريبية في مجالات الاهتمام المشترك.
  • تبادل مصادر المعرفة والتعليم والمواد العلمية الرقمية.
  • إقامة المؤتمرات والندوات والمحاضرات وورش العمل ذات الاهتمام المشترك.
  • تبادل الإصدارات العلمية.
 

معالي رئيس الجامعة يستقبل وفد منظمة (Unity in Health) البريطانية
Published on: February 21st, 2019

استقبل معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش في مكتبه بالمقر الجديد يوم الأربعاء 14 جمادى الآخرة الموافق 20/2/2019م وفد منظمة (Unity in Health) البريطانية، المكون من المدير المؤسس للمنظمة جواو مارشال جريلو وعدد من المسؤولين والمسؤولات في المنظمة.

حيث رحب معالي رئيس الجامعة بأعضاء الوفد وشكرهم على حضورهم، وقدم لهم نبذة موجزة عن الجامعة الإسلامية ورسالتها وأهدافها وأنشطتها وفعالياتها.

ثم شكر سعادة مدير المنظمة معالي رئيس الجامعة وأفاد أن المنظمة هي مؤسسة خيرية مسجلة في بريطانيا منذ عام 2014م، وتهدف إلى تعزيز وتدريب وتمكين القوى العاملة في مجال رعاية الصحة العقلية في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل، وتعمل لدعم إنشاء قوى عاملة ماهرة التي لها دور مركزي في الحد من أوجه عدم المساواة الصحية في جميع أنحاء العالم.

ومن جانيه أشاد معالي رئيس الجامعة بما سمعه من جهود المنظمة في مجال الصحة العقلية، وأفاد أن الجامعة لها جهود مشكورة في هذا المجال، حيث تحتفل الجامعة باليوم العالمي للصحة العقلية، وعقدت الجامعة عديداً من الندوات في هذا المجال، لأننا في الجامعة ندرك مسؤوليتنا تجاه المجتمع في نشر الوعي الشرعي والقانوني والمعرفي حول الصحة النفسية والعقلية، وذلك لأن الشريعة الإسلامية قد اشتملت على كثير من الأحكام حول الصحة النفسية والعقلية، وحفظ عقل الإنسان من المقاصد الكبرى للشريعة الإسلامية، ولذا قد حرّمت الشريعة الإسلامية تحريماً قاطعاً كل ما يؤثر على عقل الإنسان ويزيله، وشرعت كثيراً من الأحكام من أجل المحافظة على الصحة العقلية للإنسان، فالجامعة من خلال مثل هذه البرامج تسعى نشر الوعي الشرعي والقانوني حول تلك الأحكام والحقوق، كما أبدى معاليه الاستعداد التام من قبل الجامعة مع المنظمة في هذا الصدد.

ثم ودع معالي رئيس الجامعة الوفد بحفاوة وتكريم.

 

معالي راعي الجامعة ورئيسها يستقبلان سعادة الأستاذ أحسن إقبال وزير الداخلية السابق
Published on: February 21st, 2019

استقبل معالي راعي الجامعة الأستاذ الدكتور معصوم ياسين زئي ومعالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش معالي الأستاذ أحسن إقبال وزير الداخلية السابق في مكتب معالي رئيس الجامعة  صباح يوم الأربعاء 14 جمادى الآخرة 1440هـ الموافق 20/2/2019م.

وفي بداية اللقاء رحب كل من معالي راعي الجامعة ومعالي رئيس الجامعة معالي الوزير السابق وشكراه على هذا اللقاء الطيب وعلى ما قدمه للجامعة من دعم وتعاون مادى ومعنوي في الفترة السابقة.

وبهذه المناسبة أشاد معالي الأستاذ أحسن إقبال بالإنجازات والنجاحات التي تحققت للجامعة خلال فترة إدارة الدكتور معصوم ياسين زئي ورئاسة الدكتور الدريويش الأمر الذي أعانها على تحقيق رسالتها وأهدافها ورقيها وتقدمها ونهتضها والوصول بها إلى الجامعات العالمية الكبرى.

مشيداً معاليه ما يتمتع به معالي رئيس الجامعة من خبرة عملية وأكاديمية وبحثية عالمية حيث يزيد عدد مؤلفاته عن خمسين كتاباً باللغات العالمية العربية والإنجليزية والأردية وغيرها، وقد ساهمت هذه المؤلفات في تحقيق الوسطية والاعتدال ونبذ الغلو والتطرف والتشدد والمذهبية والطائفية في المجتمع الباكستاني.

كما هنأ معاليه معالي رئيس الجامعة على الزيارة الناجحة الميمونة لسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود –حفظه الله- إلى باكستان والتي كان لها صدى على المستوى العالمي، آملاً أن تكون لها آثار ملموسة في سبيل تعزيز العلاقات بين البلدين.

ومن جانبه شكر معالي رئيس الجامعة معالي الوزير السابق على هذه المشاعر الفياضة التي أعرب عنها، وشكره على تعاونه المستمر مع الجامعة وإسهامه في مهمة التدريس بكلية العلوم الإدارية بالجامعة وإفادة طلاب الجامعة بخبراته في مجال العلوم الإدارية.

ثم ودعه معالي راعي الجامعة ومعالي رئيسها بحفاوة وتكريم.

 

Archives