HEC places IIUI in W category, varsity scores highest since inception of QEC

February 24th, 2017 by Muhammad Nauman

The International Islamic University Islamabad is placed in W category by Quality Assurance Agency (QAA) of Higher Education Commission (HEC) Islamabad.

According to a letter from HEC, the Internal Quality of the University was assessed through a score card system in which the University attained 87.67% marks and was placed in W category. It is pertinent to mention that it is the highest score so for obtained by the International Islamic University since the establishment of Quality Enhancement Cell (QEC) in the University.

The HEC has appreciated the efforts of Prof. Dr. Masoom Yasinzai, Rector International Islamic University, Prof. Dr. Ahmed Yousif Al Draiweesh, President IIU and the performance of QEC of the University.

The IIUI Rector and President both thanked the HEC for continuous support to the Degree Awarding Institutions to improve quality of Education at both graduate and undergraduate levels.  Meanwhile, varsity President, Dr. Ahmed Yousif Al-Draiweesh said that cooperation of HEC is commendable, while university is not only focusing on Islamic specializations but also on scientific disciplines with an emphasis to produce youth having Islamic knowledge and contemporary education. He furthered that present grading by the HEC will help IIUI to achieve its goals of internationalization and ideal education at its campuses with double pace.

IIUI’S SOHAIL BRINGS FAME TO VARSITY, WINS BEST DOCUMENTARY AWARD IN LUMS INT’L FILM FESTIVAL

February 24th, 2017 by Muhammad Nauman

Sohail Asghar, a young documentary filmmaker of the Department of Media and Communication Studies of International Islamic University, Islamabad (IIUI) brought fame to the university by clinching Best Documentary Award in “LUMS International Film festival 2017” for his documentary titled “Punishment for the crime not committed” which was based on the subject “Swara or Wanni”.

“The documentary focuses on heinous issue Wani through which women are punished for the crimes their relatives have committed, it takes you through as case study of a women, who fell prey to Swara when she was just 11 year old” told Sohail, while talking to the IIUI Public Relations Officer.

“This festival  is one of the largest film festivals in South Asia and the largest in Pakistan which gathers amateur and professional filmmakers from all over the world to express their creativity through film” he added.

The student, at the Media and Communication Studies, was awarded a shield by Dr. Zafar Iqbal, Chairman of the department in recognition of his services. He hailed his talent and said that Sohail has set an example for rest of the bright students of the department that hard work and passion can lead one to the destination of success.

Sohail has also won Best Documentary Award from “International film and entrainment festival Australia 2016 “.

 

UNCW DELEGATION VISITS IIUI

February 24th, 2017 by Muhammad Nauman

Delegates from the University of North Carolina Wilmington (UNCW), USA had a four-day visit at International Islamic University Islamabad.

According to details sent by Department of English, Executive Director of Iqbal Institute for Research and Dialogue, Dr Husnul Amin and Acting Dean Department of English Dr Ayaz Afsar along with the faculty members from the Faculty of Languages and Literature and International Relations welcomed the guests.

UNCW delegation included Dr Caroline Clements, Dr Diana Ashe and Dr Florentina Andreescu. The delegates, according to the scheduled participated in interactive activities and various sessions at male and female campuses.

Dr Carrie Claments shared her thought-provoking studies on“Conflict Management” with faculty members at the Department of English. They had the opportunity to meet Christian community members followed by a visit to Said Pur Village and a dinner at Des Purdes. The delegation visited UNCW guests visited Taxila Museum and some archeological sites. Having attended an exclusive meeting on the upcoming conference the delegates left Islamabad for Wilmington, North Carolina.

فخامة رئيس جمهورية باكستان الإسلامية ممنون حسين الرئيس الأعلى للجامعة يرعى الندوة (الشباب ومستقبل باكستان) المنعقدة في رحاب الجامعة

February 24th, 2017 by Usama Jamshaid

  قام فخامة رئيس جمهورية باكستان الإسلامية ممنون حسين الرئيس الأعلى للجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد صباح يوم الثلاثاء 21/2/2017م الموافق 24/5/1438هـ بزيارة الجامعة الإسلامية العالمية بإسلام آباد.. حيث كان في استقبال فخامته لدى وصوله إلى مقر الحفل الذي أقيم بمناسبة هذه الزيارة الميمونة بقسم الطالبات بالجامعة معالي راعي الجامعة الأستاذ الدكتور محمد معصوم ياسين زائي ومعالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش..

وقد رعى فخامته الندوة التي أقيمت في رحاب الجامعة بعنوان (الشباب ومستقبل باكستان) والذي بدئت الندوة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، ثم تحدث معالي راعي الجامعة الأستاذ الدكتور معصوم ياسين زائي في بداية الحفل حيث قال في كلمته:

نرحب بصاحب الفخامة رئيس جمهورية باكستان الإسلامية الرئيس الأعلى للجامعة السيد ممنون حسين، ونشكره على هذه الزيارة التي تدل على اهتمامه البالغ تجاه هذه المؤسسة العلمية.. وأنتهز هذه الفرصة في هذا اللقاء المبارك وأقول إن حكومة باكستان قدمت دعماً كاملاً وتشجيعاً بالغاً للجامعة بخصوص التعليم العالي للطالبات والاهتمام بكافة شؤونهن العلمية والبحثية وغيرها . .

والجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد منذ بدايتها تعمل كمؤسسة مثالية على المستوى المحلي والدولي من أجل توحيد صفوف المسلمين واستعادة دورهم العلمي التليد وخدمة الإنسانية بأسرها مع الجمع بين الأصالة والمعاصرة والأخذ بكل جديد مفيد من العلوم والتكنولوجيا وفق مقتضيات معاصرة والحرص على نوعية التعليم وتوفير فرص مساوية للطلاب في مقرهم والطالبات في مقرهن ــ كل على حدة ــ. . هذا كله أدى إلى تزايد عدد قبول الطالبات في الجامعة مقارنة بالطلاب منذ سنوات ماضية . .

كما تحدث عن تطور وتقدم الجامعة في شتى المجالات وخاصة في السنوات الأخيرة مع كثرة أعداد الطلاب والطالبات القادمين إليها مما يتطلب الجهد المتواصل من جميع منسوبي الجامعة..

ثم ألقى معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش كلمة ضافية بهذه المناسبة الكريمة حيث رحب بفخامة الرئيس الباكستاني في رحاب الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد أجمل الترحيب وشكر فخامته على توفير هذه الفرصة الثمينة لبناته الطالبات للقاء بفخامته والاستماع إلى توجيهاته الأبوية لهن.. وسأل الله سبحانه وتعالى أن يجعل ذلك في ميزان حسناته، وأن يجعل توجيهاته مفيدة لبناته الطالبات..

موجهاً معاليه: جميع الطالبات ومسؤولي الجامعة للاستفادة من هذه التوجيهات الكريمة لفخامته.. مقدماً الشكر لكل من نظم ورتب هذا اللقاء المبارك..

كما وجه معاليه شكره الخاص لحكومة باكستان على اهتمامها ودعمها للجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد، من الناحية العلمية والمادية والإدارية ومساعدتها على أداء رسالتها وتحقيق أهدافها في إعداد الكوادر المتخصصة لأبناء الأمة الإسلامية ومنها أبناء جمهورية باكستان الإسلامية..

كما أشار معاليه في كلمته إلى أهمية دور الشباب والشابات في بناء الأمة، حيث قال: إنهم عصب الحياة والقلب النابض لأي أمة، ولذلك فالاهتمام بالشباب وتربيتهم، ولا يمكن أن تتطور أي أمة وتتقدم إلا بعون الله وفضله ثم بسواعد شبابها وعلى عقولهم، شباب اليوم هم قادة الغد وروّاده . .  ولذا أكد الله سبحانه وتعالى في كتابه على دور الشباب حيث قال: { إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى}.

كما أن النبي ــ صلى الله عليه وسلم ــ حمل الشباب مسؤولية عظيمة، وقال: ” لَا تَزُولُ قَدَمُ ابْنِ آدَمَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مِنْ عِنْدِ رَبِّهِ حَتَّى يُسْأَلَ عَنْ خَمْسٍ عَنْ عُمُرِهِ فِيمَ أَفْنَاهُ وَعَنْ شَبَابِهِ فِيمَ أَبْلَاهُ وَمَالِهِ مِنْ أَيْنَ اكْتَسَبَهُ وَفِيمَ أَنْفَقَهُ وَمَاذَا عَمِلَ فِيمَا عَلِمَ”.

وقد أدرك قادة هذه الدولة المباركة ومؤسسوها دور الشباب في قيام الدولة وتطويرها وازدهارها حيث يقول القائد الأعظم محمد علي جناح ــ رحمه الله  تعالى ــ : “باكستان فخورة بأن لها شباب وخاصة الطلاب، الذين هم بناة الوطن للغد، يجب أن يعملوا على إعداد أنفسهم من خلال الانضباط والتعليم والتدريب للقيام بهذه المهمة الشاقة”.

وأضاف معاليه: بأن دور الشابات والفتيات أهم من دور إخوانهم الشباب والفتيان، وذلك لأن مسؤولية تربية الأجيال القادمة والأسرة تقع عليهن بدرجة أكبر، فيجب الاهتمام بهن بشكل أكبر من إخوانهن الشباب لعظم دورهن وأهمية في تربية المجتمع، ونحن ندرك هذه المسؤولية الكبيرة في الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد، ولذك تجد الطالبات كل اهتمام ورعاية من قبل مسؤولي الجامعة رغم قلة الإمكانيات، ومن خلال عملي في هذه الجامعة وجدت الجدية والابتكار والاهتمام في الدراسة والتعليم لدى الفتيات الباكستانيات، وكذلك وجدت عندهن حسن التنظيم، وهذا الأمر يبشر بمستقبل زاهر للشعب الباكستاني بإذن الله سبحانه وتعالى.

كما أننا في هذه الجامعة نجمع بين التعليم والتربية والأصالة والمعاصرة والاهتمام بالجوانب الدينية والأخلاقية والفكرية للطلاب والطالبات، وغرس القيم الفاضلة والمعتقد الحق، والوسطية والاعتدال، والمحافظة على الهوية الإسلامية لطلاب الجامعة وطالباتها، لأنه لا خير في أمة يفتقد شبابها وشاباتها للأخلاق والهوية، بالإضافة إلى اهتمامنا بجانب الأمن الفكري للطلاب والطالبات وذلك لتنجب انزلاقهم في مزالق الغلو والتطرف والإرهاب والإفساد، وتحصينهم من الوقوع في براثن التيارات المتطرفة الضالة عن جادة الإسلام الصحيح.

وفي ختام كلمته كرر معاليه الشكر والتقدير لفخامة رئيس جمهورية باكستان الإسلامية على حضوره ورعاية لهذا البرنامج وعلى اهتمامه بالجامعة . .

كما كرر شكره وتقديره لحكومة الباكستانية على اهتمامها بالجامعة، والشكر موصول لكم أيها الزملاء والزميلات المنظمات لهذا البرنامج، ولكل مَنْ حضر وشرف هذا الحفل المبارك . .

ثم تحدث فخامة رئيس جمهورية باكستان الإسلامية السيد ممنون حسين الرئيس الأعلى للجامعة حيث قال:

إنه لمن دواعي سروري واعتزازي أن أزور الجامعة التي تهتم وتوفر التعليم والتربية للبنات وفق مقتضيات العصر الحديث، وأنهن تتواصلن تعليمهن في الجامعة التي تتميز عن الجامعات الأخرى لأجل أهدافها السامية فهي بلا ريب أول جامعة تم تأسيسها في العالم الإسلامي في العصر الحديث بهدف إعداد رجال الفكر والقانونيين والأكاديميين والخبراء الذين يمتلكون عقول ثاقبة مستنيرة ومهتمة بالاعتدال والوسطية والذين لا يقومون بحماية الأساس الفكري للمسلمين فحسب إنما يقومون بقيادة العالم الإسلامي في العصور المقبلة.

كما بين فخامته في كلمته أهمية العلم والعلماء.. وأن ديننا الإسلامي الحنيف دين العدل والتسامح والتعايش السلمي مع الآخر يأمرنا بالوسطية والاعتدال وينهانا عن الغلو والإرهاب.. ووصى فخامته الطالبات والأستاذات والأساتذة وجميع الحاضرين على تكريس الجهود لمحاربة الإرهاب بجميع أنواعه وأشكاله.. مبيناً دور الجامعة الإسلامية العالمية وأهميتها في الدفاع عن الإسلام الصحيح المعتدل.. مطالباً فخامته مسؤولي الجامعة على بذل المزيد من الجهود لمحاربة هذا المرض الفتاك الذي يعاني منه العالم الإسلامي بل والعالم أجمع.. وذلك بتقديم الدراسات والبحوث الموثقة المعتمدة المقنعة للعالم بأن الإسلام دين لا يتوافق مع أعمال بعض المنتسبين إليه الذين يشوهون سمعته وأنه يحارب الإرهاب أيا كان مصدره..

مضيفاً فخامته بأن الهدف لتأسيس هذه الجامعة هو تعزيز الأساس الفكري للأمة الإسلامية وفق مقتضيات العصر الحديث ولا شك أن دور مسؤولي الجامعة وأساتذتها وطلابها مهم جداً لتحقيقهذه الأهداف السامية . ولكن مسؤولية تعليم الجيل الجديد وتربيته التي تقع على أكتاف بناتنا الطالبات أهم من ذلك كله لأن الدولة والأمة ليس بإمكانهما أن تستفيدا من التعليم الذي تم الحصول عليه من هذه الجامعة إلا في حالة نقل الفكر والثقافة الإسلاميين إلى أجيال قادمة وأنني متأكد بأن بناتنا لا يقمن بتحقيق توقعاتنا فحسب إنما يقمن بتحقيق إنجازات جديدة ونموذجية أيضاً.

ونصح فخامته الطالبات على لزوم الوسطية والاعتدال والبعد عن الإرهاب.. سائلاً الله سبحانه وتعالى أن ينفع بهن الإسلام والمسلمين وأن يحفظ أمننا وأوطاننا من كل سوء ومكروه..

IIUI: DAWAH ACADEMY’S MOOT ON DR. MAHMOOD AHMAD GHAZI’S CONTRIBUTION

February 23rd, 2017 by Muhammad Nauman

A two-day international moot on “reconstruction of thought education, society & civilization from an Islamic Perspective: Appraisal of Dr. Mahmood Ahmad Ghazi’s contribution”  was organized by Dawah Academy of International Islamic University (IIUI) commenced here at Faisal Masjid campus of the university.

As many as 53 research papers were presented by the national and international scholars in various sessions of the conference.

Sardar Muhammad Yousaf, Federal Minister for Religious Affairs was the chief guest of the inaugural ceremony, while it was also attended by President IIUI, Dr. Ahmed Yousaf Al-Draiweesh, renowned scholar and younger brother of Dr Ghazi, Dr. Muhammad Al-Ghazali, Director Dawah Academy, Head  Muslim World League, Dr. Abduh Utain, Dr. Sohail Hassan, participant scholars and varsity’s relevant officials.

Dr. Muhammad Al-Ghazali, while reminiscing Dr. Ghazi and his way of life shared his personality attributes and highlighted his prudence, way of research and his teaching traits.

In his speech, Sardar M. Yousaf paid tributes to Dr. Mehmood Ahmed Ghazi and said that his services as former religious minister and member Pakistan Ideology Council were commendable. He added that his initiatives such as establishment of Madrasa board, and Model Deeni Madrsa were symbols of his valuable vision. He lauded the university for arranging a constructive event and hoped the scholars would be able to have meaningful recommendations through which guidance from the research and works of Dr. Ghazi  would be made possible.

Dr. Al-Draiweesh , in his speech said that Dr. Ghazi dedicated more than three decades of his life to the university and IIUI would keep striving to utilize his services, teachings and vision for its development. He also hailed the Dawah Academy  for arranging the conference.

Earlier, Dr. Sohail Hassan apprised the participants about objectives of the conference and told that scholars would also discuss more than hundred research papers, 25 Urdu books, 7 English and Arabic works of Dr. Mehmood Ahmed Ghazi.

Meanwhile, Sardar Muhammad Yousaf and Dr. Ahmed Yousaf Al-Draiweesh inaugurated Dr. Mehmood Ahmed Ghazi Library of Dawah Academy. It is pertinent to mention that Dawah Academy’s public library is named to Dr. Mehmood Ahmed Ghazi in recognition of his services.

Concluding ceremony of the conference was presided over by renowned scientist Dr. Abdul Qadir Khan as a chief guest. He said in his speech that Pakistanis have enormous love for the homeland in their hearts. He said that country will soon be out of tough circumstances. He added that Quran and life of the Prophet (PBUH) are the best sources to have solution of our worries. He stressed that works and research of thinkers and prudent personalities such as Dr Mehmood Ahmed Ghazi must be utilized to put youth on the pathway to success. He also shared his memories he had with Dr. Mehmood Ahmed Ghazi and hailed his services for IIUI, education and Islam.

IIUI PRESIDENT CALLS ON NEWLY APPOINTED KSA CULTURAL ATTACHÉ

February 22nd, 2017 by Muhammad Nauman

Dr. Ahmed Yousif Al-Draiweesh, President, International Islamic University, Islamabad (IIUI) called on Prof. Dr. Ali Mohammad B. Hawsawi, newly appointed cultural attaché of Kingdom of Saudi Arabia (KSA) at his office and felicitated him upon assuming his duties at the embassy.

During the meeting, cooperation between IIUI and KSA universities came under discussion. Both sides also agreed upon further ventures of mutual cooperation specially exchange of delegations of students.

The IIUI President hailed cooperation of KSA embassy with IIUI and hoped that Dr. Hawsawi will be a source of further strengthening Pak-Saudi relations.  He also apprised him about IIUI goals, objectives and linkages with Saudi universities.

ONE DAY SIMULTANEOUS CHESS COMPETITION AT IIUI

February 22nd, 2017 by Muhammad Nauman

The International Islamic University’s Student Advisor office organized a one day Chess Competition at IIU-Sport Office.

The main objectives were talent hunt of chess players in IIUI, to improve the skills, capacity and thinking of IIUI-Chess players.

More than sixty students were present on the occasion. The chief guest at the occasion was Mr. Amin Malik who is General Secretary of Pakistan Chess federation and President of Pakistan Chess Academy. He along with his team of coaches played simultaneously with IIU-Chess players and helpedour students to learn from their mistake/weak areas and improve their tactics and strategy in the game of Chess.

Mr. Amin Malik stressed that IIUI-Chess players are a talent which needs to be polished. He also promised to train IIU-Chess players at his academy and would continue to support IIU-Chess related events/competitions in future.

The event was also attended by student advisor Prof. Dr. Muhammad Arshad Zia. The IIU-Chess in charge, Mr. Masood Ur Rehman Khattak, Lecturer, Department of Politics and International Relations along with sports in charge Mr. Khalid and Assistant director student advisor office Mr. Ausaf Chaudhary organized this event and managed to bring key figure of chess in Pakistan at IIUI.

The participants were also awarded Certificates of the participation at the end.

سعادة الملحق الثقافي السعودي يستقبل معالي رئيس الجامعة والوفد المرافق لمعاليه

February 22nd, 2017 by Usama Jamshaid

استقبل سعادة الأستاذ الدكتور علي محمد هوساوي الملحق الثقافي بسفارة خادم الحرمين الشريفين في إسلام آباد معالي رئيس الجامعة الإسلامية العالمية الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش والوفد المرافق لمعاليه ظهر يوم الأربعاء 22/2/2017م في مكتب سعادته..

وقد رحب سعادة الملحق الثقافي السعودي بمعالي رئيس الجامعة والوفد المرافق وشكرهم على هذه الزيارة الودية الأخوية..

وقدم معالي رئيس الجامعة البروفيسور أحمد الدريويش أصالة عن نفسه ونيابة عن كافة منسوبي الجامعة تهانيه القلبية مع خالص الدعاء بالتوفيق والسداد لسعادة البروفيسور علي محمد هوساوي لتعيين سعادته ملحقاً ثقافياً للمملكة العربية السعودية في جمهورية باكستان الإسلامية.. وتمنى له أوقات سعيدة في بلده الثاني.. مشيداً بعمق العلاقات الأخوية التي تربط بين المملكة العربية السعودية ودولة باكستان الإسلامية وأنها بحمد الله في تطوير مستمر في كافة المجالات بفضل حكمة وحنكة القيادة في كلا البلدين..

مبيناً معاليه بأن يكون لهذا التعيين أثر إيجابي في تقوية العلاقات العلمية والأكاديمية والثقافية بين البلدين الشقيقين بصفة عامة وبين الملحقية الثقافية والجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد بصفة خاصة في تقديم الخدمات الجليلة الموفقة السديدة للدارسين فيها سواء من طلاب وطالبات المملكة العربية السعودية أو من الدول الإسلامية والعربية والأقليات المسلمة..

وقد وعد سعادة الملحق الثقافي السعودي البروفيسور محمد علي هوساوي بتقديم كل ما من شأنه ترقية الجامعة لتحقيق أهدافها ورسالتها الإسلامية والعالمية وما يؤمل منها وذلك لخدمة الدين والأمة الإسلامية.. وتحقيق تطلعات ولاة أمر المملكة العربية السعودية حفظهم الله وما يقومون به من خدمات جليلة موفقة.. كل ذلك وفق الإمكانيات والأنظمة والتعليمات المعمولة بها في كلا البلدين..

مكرراً الشكر والتقدير لمعالي رئيس الجامعة الإسلامية العالمية الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش على ما هذه الزيارة والتهنئة.. متمنياً له النجاح في رئاسة هذه الجامعة المباركة العريقة..

برعاية من معالي وزير الشؤون الدينية السيد سردار محمد يوسف يفتتح معالي رئيس الجامعة مؤتمراً دولياً عن خدمات الدكتور/ محمود أحمد غازي

February 22nd, 2017 by Usama Jamshaid

برعاية كريمة من معالي وزير الشؤون الدينية السيد/ سردار محمد يوسف افتتح معالي رئيس الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد الأستاذ الدكتور/ أحمد بن يوسف الدريويش مؤتمراً دولياً عن خدمات الأستاذ الدكتور/ محمود أحمد غازي في قاعة العلامة محمد إقبال بمقر الجامعة القديم في مسجد فيصل اليوم الأربعاء 22/2/2017م الذي حضره نخبة من أصحاب المعالي والسعادة والفضيلة والمشايخ والعلماء من داخل باكستان وخارجها . .

وبهذه المناسبة ألقى معالي رئيس الجامعة كلمة رحّب فيها بالضيوف الأعزاء المشاركين في هذا المؤتمر من خارج باكستان، كما رحّب بأعضاء هيئة التدريس وعضوات هيئة التدريس، والباحثين والباحثات وجميع الحاضرين والحاضرات والمشاركين والمشاركات في هذا الحفل الإسلامي الكبير.

ثم تطرق معالي إلى بيان أهمية هذا المؤتمر وأهدافه وغاياته قائلا: إخواني وزملائي: إن موضوع مؤتمرنا اليوم موضوع في غاية الأهمية؛ لأنه يتحدث عن شخصية فريدة وعلم من أعلام هذه الجامعة المباركة ألا وهو الدكتور محمود أحمد غازي وعن جهوده العلمية والأكاديمية والإدارية في بناء هذا الصرح العلمي الشامخ من جهة، وعن جهوده في مجالات شتى وميادين متنوعة من التعليم والتدريس والدعوة والتربية والبحث.. ودراسة وتقييم لإسهاماته في إعادة بناء الفكر والتعليم والمجتمع والحضارة من منظور إسلامي.. كما يأتي أهمية هذا المؤتمر حيث يشارك فيه نخبة من العلماء والمختصين والمسؤولين في هذه الجامعة وغيرها من العلماء الأجلاء الذين لهم دور بارز إما المباشر أو بالواسطة في خدمة هذه الجامعة العريقة الرائدة وممن عاصروا زمن الدكتور محمود غازي رحمه الله..

وهذا المؤتمر الذي ينعقد لمدة يومين في رحاب الجامعة الإسلامية العالمية يأتي ضمن مجموعة من المؤتمرات والندوات والملتقيات التي تقيمها الجامعة في الموضوعات المختلفة والتخصصات المتعددة الشرعية والعلمية والتقنية والتطبيقية خدمة للإسلام وأهله والعلم وطلابه.. وفي إبراز جهود العلماء الربانيين المخلصين.. وإسهاماً في النهوض بهذا المجتمع نحو الأفضل وتشخيص احتياجاته ومتطلباته والعمل على معالجة مشكلاته ومعوقاته..

وأضاف معاليه بأن الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد مؤسسة تعليمية رائدة لترسيخ مفاهيم الاستقامة والاعتدال وتنشئة جيل صالح متسلح بالعقيدة الإسلامية الصافية، والأخلاق الدينية الفاضلة.. عامل بأحكام الإسلام ومبادئه..

ولهذه الجامعة جهود متميزة بارزة في نبذ العنف والغلو والتطرف والإفراط والتفريط والإرهاب والإفساد.. ومحاربة ذلك.. والعمل على وقاية المجتمع منه ومن آثاره المدمرة، وأخطاره العظيمة على الفرد والمجتمع والدولة والعالم أجمع.. وترسيخ منهج الإسلام الوسطي المعتدل.. ومن منطلق هذه الرسالة والأهداف فصاحب موضوع هذا المؤتمر الدكتور محمود غازي هو ممن ساهم في تحقيق هذا الهدف المهم وذلك من خلال إدارته ومن خلال محاضراته ومن خلال كتاباته ومن خلال مؤلفاته..

وإدراكاً من الجامعة الإسلامية العالمية لواجبها تجاه هذا العالم اعترافاً بجهوده المباركة العلمية والأكاديمية والإدارية في النهوض بهذه الجامعة والرقي بها وتقدمها وازدهارها وتحقيق رسالتها وأهدافها، واعترافاً بشخصيته المتميزة وتقديراً لجهوده العظيمة وتقييماً لأعماله العلمية والأدبية والفكرية وجعلها من حسن إلى أحسن ومن جميل إلى أجمل وحفظها ونقلها إلى الأجيال القادمة نظمت هذا المؤتمر العالمي.. والمؤمل أن يقدم هذا المؤتمر إضافة جديدة لجهود هذا العالم من خلال إسهامات الفقهاء والعلماء والباحثين المتخصصين في هذا المجال.. كما نأمل من مشاركي هذا المؤتمر والقائمين عليه أن يتحفونا بحصائل بحوثهم القيمة والتوصيات والمقترحات التي تساعد في توسيع آفاق الدكتور محمود أحمد غازي العلمية ونطاق الاستفادة منها..

وفي نهاية هذه الكلمة شكر معالي رئيس الجامعة الضيوف الذين شاركوا في هذا المؤتمر بأوراق العمل والمقالات، وكل من شارك وأسهم في الإعداد والتنظيم والترتيب والإشراف والتحضير لهذا المؤتمر وعلى رأسهم فضيلة الأستاذ الدكتور/ سهيل حسن المدير العام لأكاديمية الدعوة سائلاً الله عز وجل أن ينفع به الإسلام والمسلمين . .

معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش يحصل على جائزة مجمع البحوث الإسلامية لخدمة الدولة والمجتمع

February 22nd, 2017 by Usama Jamshaid

منح مجلس مجمع البحوث الإسلامية معالي الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش رئيس الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد جائزة مجمع البحوث الإسلامية لخدمة الدولة والمجتمع..

وقد قام الأستاذ الدكتور ضياء الحق مدير عام مجمع البحوث الإسلامية بتكريم معالي رئيس الجامعة الإسلامية العالمية الأستاذ الدكتور/ أحمد بن يوسف الدريويش وذلك بمنحه جائزة المجمع لخدمة الدولة والمجتمع..

وجاء في حيثيات المنح التي تم إعلانها أثناء التكريم بأن حصول معاليه لهذه الجائزة جاء نظيره جهوده الموفقة المسددة في خدمة المملكة العربية السعودية وجمهورية باكستان الإسلامية بصفة خاصة والعالم الإسلامي بصفة عامة وسعيه الدؤوب لتحقيق وسطية الإسلام واعتداله، ونبذ الغلو والتطرف والإرهاب.. وكذا دراساته وأبحاثه المتعلقة بمكافحة الإرهاب ومحاربة التطرف والدعوة إلى التوسط والاعتدال والاتزان.. فضلا عن جهود معاليه في خدمة التعليم وما حققه للجامعة الإسلامية خلال توليه رئاستها من إنجازات علمية وبحثية وخدماتية وإدارية الأمر الذي ألحقها بمصاف الجامعات الإسلامية العالمية عالية الجودة.. مع حفاظها على أصالتها الإسلامية وأخذها بكل جديد مفيد من أنواع المعارف والعلوم الإنسانية والاجتماعية والتطبيقية والتقنية..

وأن معاليه إنما يعد سفير خير وعلم بين جمهورية باكستان الإسلامية وبلده وموطنه المملكة العربية السعودية..

ويعد منح هذه الجائزة التي تمنحها مجمع البحوث الإسلامية للشخصيات البارزة التي قامت بإنجاز واجباتهم بأكثر مما هو المطلوب منهم، ويعد ذلك رمز الشرف تجاه ما قاموا به من خدمات جليلة النفع في المجتمع..

وقد شكر معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور/ أحمد بن يوسف الدريويش جميع العاملين في مجمع البحوث الإسلامية وعلى رأسهم الأستاذ الدكتور ضياء الحق المدير العام وكافة أعضاء المجلس على تفضلهم بهذا التكريم ومنحهم هذه الجائزة التي يعتز بها ويفتخر بنيلها والحصول عليها..

  You are visitor number: 76021704