57 UNIVERSITIES TAKE PART IN IIUI’S ASCII-16 INTER-VARSITY COMPETITION

April 30th, 2016 by Muhammad Nauman

computingAll Pakistan Inter-University competition titled “ASCII-16” kicked-off here on Saturday at Faisal Masjid campus of the International Islamic University, Islamabad (IIUI).

As many as 2000 students hailing from 57 universities across the country showcased their talent in more than thirty competitions including e-camping, app development, quizzes, seminars, photography, poetry recitation and various other activities which are part of the event (ASCII-16) organized by the department of computer science of the varsity.

“Advancement in the field of technology is a gateway to progress” said Chairman Pakistan Telecommunication Authority (PTA) Dr. Ismail Shah who was the chief guest of the event. He added that setting science and technology as top priority is a prerequisite for making place among the ranks of developed and advanced nations. He furthered that PTA is mulling over holding a national level competition of technology which will be based on theme “ use of technology for disable persons”, saying that the authority has dedicated this year to the impaired people. Dr. Ismail Shah told that PTA is also striving for linkage with academia in fields of cloud computing and other technologies.

Dr. Muhammad Bashir Khan, the varsity Acting President said that nations which don’t change according to the requirements of time they remain too far from the destination of prosperity and success. He introduced IIUI to the participants while telling that it is providing quality education to the students of more than 40 countries integrated with teachings of Islam. He lauded the ASCII-16 activity and furthered that students are ray of hope for Muslim world.

In the ceremony, Prof. Dr. Muhammad Sher, Dean of IIUI’s Faculty of Basic and Applied Sciences, said that the event will provide a platform to the students of Computer Science, Software Engineering and Information technology from all over Pakistan to show their talent in different IT and other competitions.nnnn

Dr. Khalid Rasheed, former Chairman of the computer science department also spoke on the occasion and said the event was an omen of department’s performance and advancement.

Dr. Hasnain Naqvi, Head of the computer Department said that IIUI is the pioneer in such events and has the honor to start All Pakistan Inter University competitions in the field of Computing back in 1997. He added that the purpose of this activity was to engage the students of different universities from all over Pakistan in healthy academic and non-academic activities.

Competitions would remain continued on Sunday as well at Faisal Masjid campus, while the event would conclude in evening 5 pm on same day.

TEACHING, LEARNING NEED TO BE SET ON MODERN LINES; EDUCATIONAL EXPERTS SAY

April 28th, 2016 by Hafiz Atiq ur Rehman

New inventions and modern technologies to be introduced in the teaching, learning and in the class rooms of the educational institutions in Pakistan. Universities should focus on community outreach programs to extend experiences of the academia to the end users.

These recommendations were made on the concluding ceremony of the two day international conference on “Innovation in Teaching and Learning” organized by the Department of Education, International Islamic University Islamabad.Dr. Masoom addressing on Innovation inTeaching and Learnign Conference at IIUI

In the conference, 170 abstracts were presented by researchers from Pakistan and other countries in the areas of Curriculum & Instruction, Higher Education, Research & Innovation, Leadership in the 21st century, Assessment & Evaluation, Social Media & Education and Distance Education.

Researcher agreed to develop good moral and social values among the students along with formal education as need of the hour. They also viewed that teachers must be provided the opportunities for professional development trough intensive teacher training programs with modern lines to achieve quality of work. Researcher said that provision of online resources and practical classroom settings can generate maximum learning outputs.

The concluding ceremony was attended by Senotor Talha Mehmood, Senator Nuzhat Sadiq as chief guests while Dr. Masoom Yasinzai, Rector IIUI, Dr. Ahmed Yousif, President IIUI also graced the occasion.DSC_5320

Senator Talha Mehmood said in his speech that international conference on Innovation in teaching and learning is indeed a great effort on the part of IIUI. He believed that this conference has provided a platform to our national educationists to sit with international researcher and set education strategy and way forward. Senator Talha hoped that the recommendations of this conference will be helpful for the improvement of teaching and learning process in Pakistan.

Dr. Masoom said Islamic University honored to be a unique centre of learning in the Muslim world which strives to combine the essentials of the Islamic faith with the best of modern knowledge. He said IIU is working on educational reforms to face the challenges of contemporary world.

Prof Dr N B Jumani, Dean Faculty of Social Sciences and Dr Samina Malik, Director Female Campus/ Chairperson Department of Education thanked the foreign guest speakers for sparing their valuable time and Higher Education Commission, Iqbal International Institute of Research and Dialogue IRD for extending their cooperation and support.

DEPARTMENT OF PHYSICS FEMALE CAMPUS HOLDS SEMINAR ON NANOTECHNOLOGY 

April 28th, 2016 by Hafiz Atiq ur Rehman

Department of Physics Female Campus, International Islamic University, Islamabad organized a lecture on “Nanotechnology and its Applications”.

Dr. Noor Muhammad Butt, Professor of Nano Science & Technology & Chairman Preston Institute of Nano Science & Technology (PINSAT) Islamabad was guest speaker on the seminar while Dr. Masoom Yasinzai Rector IIUI was chief guest on the occasion.Untitled-2 copy (1)

Dr. Noor Muhammad Butt is initiator of nanotechnology in Pakistan and is a renowned researcher. He delivered an interactive and informative lecture, based on advantages of nano technology and its applications in our everyday life.

Dr. Butt mentioned the innovation and modern research in the field and apprised the students about advancement being carried in the world. He also made participants aware with different aspects present inventions in nano technology and its implications.

Dr. Masoom in his address thanked guest speaker for sparing his precious time. He also lauded the efforts of Dr. Shamaila Chairperson Department of Physics on organizing such informative seminar. He advised students to take benefits from such learned scholars and share their queries with them to seek the answers. Dr. Masoom said IIUI would keep providing such opportunities to students to make their vision broader with arranging seminar, lectures and conferences. Dr. Adil Waqar Chairman Department of Physics (male)  also attended the lecture.

DEPARTMENT OF ENVIRONMENTAL SCIENCE LAUNCHES PLANTATION DRIVE IN FEMALE CAMPUS

April 27th, 2016 by Hafiz Atiq ur Rehman

Department of Environmental Science, Female Campus International Islamic WP_20160421_13_42_25_Pro (1)University Islamabad launched spring tree plantation drive in Female Campus IIUI which was inaugurated by Dr. Ahmad Yousaf Al-Draiweesh, President IIUI.WP_20160421_13_43_08_Pro (1)

On the occasion, Dr. Samina Malik Director Female Campus, Dr. Maleeha Asama, Chairperson Department of Environmental Science (female), Chairpersons of Faculty of Basic & Applied Sciences, staff members of Department of Environmental Science and students of the department participated. Dr. Al-Draiweesh planted Fig “Anjeer” plant to start the campaign.

The participants including faculty members also planted different fruit trees in the campus. Dr. Al-Draiweesh in his address emphasized on tree plantation and mentioned the immense benefits of trees.

He urged all participants to plant more and more trees to combat heat waves in coming seasons and to mitigate climate change impacts. President IIUI concluded the activity by appreciating and thanking Dr. Rukhsana Tariq Assistant Professor DES for organizing this event and Dr. Maleeha Asma.

The Director Women campus and all the academic staff,and staff of horticulture dept for their mutual cooperation and support.

معالي رئيس الجامعة يقوم بزيارة الجامعات الصينية المختلفة

April 27th, 2016 by Muhammad Nauman

groupفي إطار المشاركة الفعالة للجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد في مد جسور التعاون والتواصل بينها وبين الجامعات العالمية والإقليمية والمحلية المختلفة في كافة المجالات لا سيما فيما يخص رسالة الجامعة وأهدافها وبما يعود بالخير والنفع على منسوبي الجامعة وعلى البلد الحاضن لها وهي دولة باكستان.. واستمرارا لجهود معالي رئيس الجامعة البروفيسور أحمد بن يوسف الدريويش في التعريف بالجامعة الإسلامية العالمية بإسلام آباد وبأهدافها ورسالتها ودورها الرائد في خارج باكستان، وجهوده المباركة المبذولة في سبيل النهوض بالجامعة والارتقاء بها في كافة المجالات وبخاصة جهوده المسددة والموفقة الخاصة في خدمة المجتمع الباكستاني..

قام معاليه بزيارة جمهورية الصين الشعبية وذلك لتوقيع مذكرات التفاهم والتعاون مع بعض الجامعات المهمة في الصين.. وتنفيذاً لبنود اتفاقية التعاون والتفاهم الموقعة بين الجامعة الإسلامية العالمية وبعض الجامعات العالمية في جمهورية الصين الشعبية..

ورافق معالي رئيس الجامعة في هذه الزيارة المهمة الوفد المكون من كل من: فضيلة الدكتور عزيز الرحمن المستشار القانوني في مكتب معالي رئيس الجامعة، وفضيلة الدكتور فضل ربي ممتاز المستشار الإعلاميلمعالي رئيس الجامعة،وفضيلة الدكتور محمد بشير، عميد كلية اللغة العربية بالجامعة الإسلامية.

IIUI Rector expresses grief over demise of Dr. Inam ul Haq Ghazi’s father

April 27th, 2016 by Muhammad Nauman

Dr. Masoom Yasinzai, Rector International Islamic University, Islamabad (IIUI) has expressed deep sorrow and grief over demise of father of Dr. Inam ul Haq Ghazi, Associate Professor and Head Department of translation and interpretation.

In his condolence message, Dr. Masoom Yasinzai prayed for the eternal peace of Dr. Ghazi’s father. He also prayed that may Allah grant patience to the family of departed soul.

رئيس الجامعة يدشن المجلة العلمية لأبحاث الاقتصاد الإسلامي

April 27th, 2016 by Muhammad Nauman

دشن معالي رئيس الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد الأستاذ الدكتور/ أحمد بن يوسف الدريويش المجلة العلمية المحكمة 

Economics

لأبحاث الاقتصاد والتمويل التابعة للمعهد الدولي للاقتصاد الإسلامي  في الجامعة صباح هذا اليوم الثلاثاء 25 إبريل 2016م ـ 19 رجب 1437هـ . . وقد بدء الحفل الذي أقيم في قاعة العلامة إقبال في المبنى القديم للجامعة، وحضره مدير معهد الاقتصاد وأعضاء هيئة التدريس من الرجال والنساء في المعهد وبعض عمداء الكليات العملية في الجامعة وعدد من المستشارين والمسؤولين فيها بدء بآي من القرآن الكريم تلاها سعادة الدكتور/ أشرف عبد الرافع الدرفيلي مستشار معالي رئيس الجامعة للتعاون الدولي . .

ويأتي تدشين هذه المجلة ضمن اهتمامات معالي رئيس الجامعة بالبحث العلمي وبالنهوض بالجامعة علمياً وأكاديمياً وبحثياً . . لاسيما فيما يتعلق بالبحوث ذات العلاقة بالاقتصاد الإسلامي والمعاملات المالية الإسلامية . . حيث تعد هذه المجلة من المجلات المتخصصة المحكمة الرائدة في العالم الإسلامي والجامعات الإسلامية والعربية . . وهي مجلة عملاقة رائدة حيث يشرف عليها إشرافاً مباشراً معالي راعي الجامعة ورئيس الجامعة . . ويرأس تحريرها الأستاذ الدكتور/ اعتزاز مدير معهد الاقتصاد الإسلامي، وسكرتير تحريرها هو الدكتور/ عتيق الظفر من المتخصصين في الاقتصاد الإسلامي وأستاذ في المعهد . .

تحدث مدير المعهد الدولي للاقتصاد الإسلامي سعادة الدكتور/ اعتزاز معرباً عن شكره وتقديره لمعالي رئيس الجامعة لجهوده المتواصلة لنهضة الجامعة واهتمامه الخاص بمعهد الاقتصاد الإسلامي الذي يمثل ركيزة أساسية من ركائز التدريب والتأهيل وإعداد الكوادر المتخصصة في مجال المال في الاقتصاد وخاصة للعاملين بالبنوك والمصادرة الإسلامية . . وأشار إلى أهمية المجلة مبيناً خلفيتها وحاجتها ورؤيتها وأهدافها ومكانتها ومدى إسهاماتها في مجالات تاريخ الاقتصاد والتمويل في الإسلام، والأسس والأفكار والنظريات والسياسات الاقتصادية الإسلامية، والزكاة، والوقف، والفقر، وتمويل المشاريع الصغيرة، والمصارف الإسلامية، والسوق الرأسمالي الإسلامي، والتأمين والتكافل، والقضايا القانونية والتشغيلية، والمسؤوليات الاجتماعية، والصكوك، والسوق التقليدي، والقضايا الشرعية، والسلوك الاقتصادي والمالي، والاقتصاد المؤسساتي، والاقتصاد العام، والاقتصاد النقدي، وإدارة الخطر، وتمويل الشركات، وحوكمة الشركة، والتنمية الاقتصادية، والتكامل التجاري والاقتصاد الباكستاني . .

ثم تحدث معالي رئيس الجامعة بالحمد والثناء وشكر الدكتور/ اعتزاز وإخوانه لهذه المهمة، قائلاً : “ستكون هي المجلة الأولى والوحيدة على مستوى العالم الإسلامي من أجل دعم الأبحاث في الاقتصاد الإسلامي، وأشكر أخي الدكتور/ ظفر الذي كان له الأثر الكبير في إخراجها ومعه الدكتور/ اعتزاز وأرجو أن تكون هذه المجلة محكمة متخصصة بالاقتصاد الإسلامي، نود ألا تخرج عن إطارها المحدد لها وهو مجال الاقتصاد وما يتعلق به من أبحاث علمية وأكاديمية متخصصة بالاقتصاد الإسلامي، فنحن مسلمون ونفتخر ولنا سياساتنا الاقتصادية الإسلامية، فنحن أمة الإسلام، أكرمنا الله به وأعطانا المنهج الاقتصادي السليم المنصوص عليه في القرآن . . فمن من خلال هذه المجلة نود معالجة القضايا الاقتصادية، وطرح الحلول لكيفية استغلال الثروات الاقتصادية في العالم الإسلامي للقضاء على ظواهر الفقر والجهل والعطالة والبطالة . . فالمجال مفتوح وواسع ويمكن الأخذ بكل جديد مفيد ” . .

بعد ذلك تم ترشيح هيئة تحرير للمجلة، وهيئة استشارية لها من العلماء المتخصصين وذوي الكفاءة والكفاية لاسيما في مجال الأبحاث الاقتصادية والاهتمام في مجال الاقتصاد الإسلامي من مختلف الدولي الإسلامية والعربية وغيرها من (باكستان، ومصر، والسعودية، وكندا، وأمريكا، وبريطانيا، وغيرها) . .

هذا، وقد حث معاليه فريق المجلة على البذل والعطاء والعمل على البحث الكمي والنوعي والاستفادة مما كتب وألف في هذا المجال في اللغة العربية وغيرها من اللغات مشيراً معاليه إلى مؤلفاته “أحكام السوق في الإسلام” وهذه رسالة ماجستير لمعالي رئيس الجامعة و” الوظائف الاقتصادية للدولة في الإسلام” رسالة الدكتوراه لمعالي رئيس الجامعة وهي عبارة عن الموسوعة الاقتصادية ــ وتم ترجمة الأول حاليا إلى اللغة الإنجليزية . .

رئيس الجامعة يَؤُم المصلين في الصلاة على فقيد الجامعة الدكتور ظفر الأنصاري ــ رحمه الله ــ

April 27th, 2016 by Muhammad Nauman

أَمَّ معالي رئيس الجامعة الإسلامية العالمية بعد عصر يوم الأحد في جامع الفيصل بإسلام آباد جموع المصلين الذين أدوا صلاة الجنازة على روح فقيد الجامعة بل فقيد العلم والعلماء والبحث والأدب في هذه الدولة المباركة . . والذي انتقل إلى جوار ربه صباح يوم الأحد الموافق24/إبريل/2016م ــ 17/رجب/1437هـ . .  والذي وبفقده فقدت الجامعة رجلاً من رجالاتها الأوفياء، وعلماً من أعلامها البارزين، وباحثاً من باحثيها المتميزين . . إنه البروفيسور الأستاذ الدكتور/ ظفر إسحاق الأنصاري ــ رحمه الله ــ . . العالم والباحث والعامل والموجّه والمربي والمستشار المؤتمن الذي لم يقعده المرض والإنهاك والتعب مع شدته عن مواصلة العلم  والعمل والبحث والاستشارة حيث كان يحضر للجامعة بانتظام، ويعمل بصدق وإخلاص وصمت وجدٍّ واجتهاد . .

كان آخر لقاء لي به في ذلك الاجتماع المخصص للتعزية بصديقه وزميله ورفيق دربه البروفيسور/82cbbd80-448a-4b33-807e-16ebe2ab5b22 ممتاز أحمد ــ رحمه الله ــ، وذلك صباح يوم الاثنين 4/إبريل/2016م . . أي اليوم الرابع من هذا الشهر   حيث حضر للمجلس منهكاً قد أخذ منه المرض مأخذه، وضعف جسده، وهزل جسمه، وهشَّ عظمه . . لكنه الوفاء حيث أُتي به إلى المنصة في قاعة العلامة إقبال حيث يقام العزاء شبه محمول؛ متكئاً على عكازين ومَسْنُوداً من شخصين . . ! ! وبدأ الحديث فيه عن زميله وصديقه أ. د. ممتاز  أحمد . . ونعاه بألفاظ حزينة، وكلمات صادقة نابعة من القلب، وبصوت حزين خافت . . ! ! موضحاً دوره العلمي والبحثي . . واصفاً إياه بأنه (وعاء علم وحكمة). . ولم يدر أن الله سبحانه وتعالى قد قضى أن يلحق به في وقت قريب لا يتجاوز أيام معدودة ؟ ؟  ! ! فلله ما أخذ ولله ما أعطى وهو على كل شيء قدير . .

لقد كُلِمنْا بفقدهما، كما كُلِمتْ الجامعة الإسلامية العالمية جمعاء بموتهما وفقدهما . . لكن حسبنا أنهما عَلِمَا وعَلَّما وربّى وأخلصا

 . . فاختارهما الله إلى جواره بعد مسيرة علمية حافلة بالبذل والعطاء . . خدَما فيها وطنهما ومجتمعهما وعالمهما وجامعتهما التي احتضنتهما ففاضا عليها من عطائهما وسَخَّرا وقتهما لها تعليماً وبحثاً وتوجيهاً . . فاستفاد من علمهما وأبحاثهما كل من انتسب إلى هذه الجامعة وغيرها من طلاب العلم والحقيقة وعامة المثقفين والمفكرين وكل مَنْ التقى بهما، وحضر مجلسهما العامر . . فرحمهما الله رحمة واسعة، وغفر لهما، وأسكنهما الفردوس الأعلى من الجنة، وأكرم نزلهما، ووسع مدخلهما، وألحقهما بالصالحين من عباده . . ــ آمين ــ ..

لقد كانت لقاءاتي بفضيلة الشيخ أ. د. ظفر إسحاق ليست كثيرة تقديراً لظروفه المرضية، حيث يعمل لدينا مستشاراً شرفياً في مجمع البحوث الإسلامية. . وغالباً ما كنت أقابله يوم الجمعة حيث كان مواظباً على أدائها في جامع الفيصل . .  وأحياناً كنت ألتقي
به  في بعض المناسبات العلمية أو العامة في الجامعة . . وكنت أرى فيه الإخلاص لدينه ووطنه ومجتمعه وجامعته، وكثيراً ما كان يوصيني بالجامعة خيراً . . كما كنت ألمس منه الاطمئنان على عملي، والرضا بإدارتي للجامعة، والإحساس بعظم المسؤولية، وثقل الأمانة الملقاة على عاتقي . . ناهيك عن إدراكه لأهمية الجامعة ومتابعته لإنجازاتها وعطاءاتها، ودفاعه عنها، ووقوفه معها ضد كل من يحاول أن يصرفها عن رسالتها أو ينال منها . . ولا غرابة في هذا فهو سليل علم وكفاح وابن لأحد الرجالات المؤسسين لهذه الدولة المباركة والذين أسهموا إسهاماً مباشراً في تحريرها واستقلالها . .

غفر الله لفضيلة الشيخ ظفر إسحاق الأنصاري جزاء ما قدم من أعمال صالحة، وعلم نافع لهذه الجامعة ولوطنه وأمته . .

والحمد لله رب العالمين . .

أ. د. أحمد بن يوسف الدريويش

25/إبريل 2016م ــ 18/ رجب/ 1437هـ

معالي رئيس الجامعة يقيم أمسية بعنوان “دور العلماء في حركة باكستان ونهضتها”

April 27th, 2016 by Muhammad Nauman

بسم الله الرحمن الرحيم

الجامعة الإسلامية العالمية إسلام آباد باكستان

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن والاه وبعد:

 

31d493ce-e648-415b-8a03-ea86de667aa0

 

تقرير عن الأمسية مع الشيخ المفتي محمد رفيع العثماني مدير دار العلوم كراتشي (يوم الجمعة الموافق 22 أبريل 2016م) في خيمة معالي رئيس الجامعة في الحرم الجامعي القديم بعنوان:

” دور العلماء في حركة باكستان ونهضتها “

        امتدادا لحلقات أمسية الجمعة حول موضوعات متنوعة (التي تعقد تحت رعاية خاصة لمعالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد بن يوسف الدريويش حفظه الله تعالى ورعاه والتي يدعى فيها أحد الأكاديمين والمثقفين لإلقاء كلمة حول موضوع محدد، تتبعها المداخلات من المشاركين، بعيدا عن روتينيات السيمينارات والندوات، وتختم بتقديم العَشاء للمشاركين من قبل معالي الرئيس)، عقد اللقاء مع الشيخ المفتي محمد رفيع العثماني في أمسية الجمعة الماضية حول العنوان المذكور والذي حضره أصحاب السعادة السفراء، ونوابهم، والدبلوماسيون في باكستان، وعمداء الكليات، ورؤساء الأقسام، والمدراء، وعدد كبير من السادة الأساتذة من داخل الجامعة وخارجها، والإداريين، ورجال الصحافة والإعلام.  

        بدأ اللقاء بترحيب من معالي رئيس الجامعة جميع الحضور وخاصة الشيخ المفتي، ومعالي الشيخ شريف شاهين سفير جمهورية مصر العربية، وسعادة نائب السفير الكويتي، ومعالي الشيخ أبو سعد الدوسري الملحق الديني ومدير مكتب الدعوة بسفارة خادم الحرمين الشريفين، وجميع السادة الأساتذة والضيوف الكرام على الحضور في الأمسية. وخص معالي رئيس الجامعة بالذكر الجهود العلمية للشيخ المفتي وعائلته الكريمة وما تقوم به دار العلوم من جهود رائدة تحت إدارته وقيادته.

        ثم ألقى الشيخ المفتي كلمته عن جهود العلماء في حركة باكستان والنهوض بها وخاصة عن دورهم القيادي البناء في مسيرة باكستان الدينية وجهودهم الرائدة في نبذ الطائفية والتطرف وبث الاعتدال والتسامح في المجتمع. نجمل كلمة الشيخ في ما يلي:

  • قدم الشيخ خالص الشكر والتقدير لمعالي رئيس الجامعة على توجيه الدعوة للحضور في الأمسية وعلى الاستضافة الرائعة الكريمة من قبل معاليه كما

    7de673f7-0576-4f0c-a01d-b69ce8dd798a

    رحب الشيخ بفكرة الأمسية في الخيمة البعيدة عن الروتينيات وما يقام فيها من اللقاءات مع أحد المثقفين البارزين حول موضوعات ثقافية علمية، استفادة من خبراتهم وتجاربهم في مسيرة حياتهم. وأفاد الشيخ الحضور أن موضوع كلمته موضوع جذاب يحب شخصيا أن يتحدث فيه؛ لأنه من الجيل الذي عاش زمن حركة باكستان وشاهد الحوادث والوقائع المهمة في هذه الحركة. وتذكر الشيخ تلك المواكب والجموع التي اشترك فيها والتي كانت تهتف بهتافات مثل: “سننشئ باكستان”. “ما ذا تعني باكستان؟ لا إله إلا الله”. “المسلم أخ المسلم”. هذه الهتافات التي كانت تحدد مسيرة باكستان الدينية وتشير إلى أهداف إنشاء هذه الدولة.

  • أصدر أبوه سماحة المفتي الأعظم محمد شفيع العثماني الفتوى في حق إنشاء دولة جديدة باسم باكستان التي توفر لسكانها فرصة اتباع الشريعة الإسلامية بكل حرية وكمال فيها. وقد اعترف رئيس الوزراء الأول لياقت علي خان أن هذا الفتوى قد مهد الطريق لإنشاء هذه الدولة الجديدة.
  • سافر أبوه سماحة المفتي مع شيخه العلامة شبير أحمد العثماني (صاحب كتاب فتح الملهم شرح صحيح مسلم) إلى أبعد الأماكن في إقليم سرحد لإقناع الناس بالانضمام إلى باكستان الذين كانوا مترددين في هذا الموضوع. وقد نجح هذان العالمان الجليلان في هذه المحاولة وانضم الإقليم كله إلى باكستان ببركة جهودهما.
  • اعترف قائد حركة باكستان محمد علي جناح بجهود هؤلاء العلماء في هذه الحركة حتى إنه رشح العلامة شبير أحمد العثماني لرفع علم باكستان في باكستان الغربي في مدينة كراتشي كما رشح العلامة ظفر أحمد العثماني (صاحب كتاب إعلاء السنن) لرفع العلم في باكستان الشرقي في مدينة دهاكا.
  • عرف هؤلاء العلماء بالإخلاص والتقوى ولم يكونوا يلتمسون المناصب الحكومية وراء جهودهم البناءة في الحركة بل إن العلامة شبير أحمد العثماني صرح أن الناس يظنون أننا نتدخل في سياسة الدولة حتى نحصل على المناصب في الحكومة، أنا أعلن لهم ولغيرهم أننا نحن مستعدون أن نكتب لهم على الورقة الرسمية بأننا لا نريد أي منصب في الحكومة وأننا سنستمر في جهودنا للنهوض بهذه الدولة خالصة لوجه الله تعالى. ومن هنا لما توفي العلامة شبير أحمد العثماني لم يكن عنده شبر من الأرض أو بيت يملكه.
  • حاول بعض رجال السياسة بقيادة غلام محمد أن يجعلوا باكستان دولة علمانية. هذا الاتجاه كان معارضا تماما لأهداف إنشاء هذه الدولة. ولذلك وقف العلماء ضد هذا التيار العلماني بقيادة العلامة شبير أحمد العثماني الذي كان عضوا في البرلمان الدستوري الأول وكتبوا القرار المشهور في تاريخ باكستان باسم: “قرارداد مقاصد”، هذا القرار الذي صرح بالأهداف الدينية التي أنشأت لأجلها باكستان الإسلامية وأصبح هذا القرار جزءا أساسيا للدستور الباكستاني. وذكر الشيخ محمد رفيع العثماني أنه حضر هذا الاجتماع في البرلمان الذي قدم فيه هذا القرار ووفق عليه.
  • اعترافا بجهود العلماء في حركة إنشاء باكستان طلبت الحكومة آنذاك من العلماء بغض النظر عن انتماءاتهم المذهبية أن يقدموا للحكومة أسسا دينية لصياغة الدستور الباكستاني. فقدم العلماء 22 أساسا دينيا لصياغة الدستور والتي اشتهرت في التاريخ الدستوري الباكستاني بـ : ” 22 نقاط دستورية “. وفي الحقيقة هذا الجهد من هؤلاء ا

    3d81ccd0-a298-4550-be34-3f93c9bb158c

    لعلماء حدد للدستور المسيرة الإسلامية وسد أمام العلمانيين طريقهم لعلمنة الدولة ودستورها. والتاريخ الدستوري لباكستان يشهد أن هذه الأسس لم يستطع أحد أن يتجازوها في الصياغة الدستورية عبر السنين.

  • ومن أهم ما تميز به العلماء في ذلك الوقت هو الحرص على وحدة الأمة ونبذ الطائفية ومكافحة التطرف. فذكر الشيخ عدة مظاهر لهذا الحرص. فمثلا منع أبوه رحمه الله من إضافة كلمة: “ديوبندي” إلى اسمه؛ لأن هذه الكلمة فيها شائبة الطائفية رغم أن الشيخ سكن في مدينة ديوبند ودرس فيها. كما أن أباه رفض أن يكتب تقديما على كتاب ألفه عالم كبير في ذلك الوقت؛ لأنه سماه بـ : “عقائد علماء ديوبند” فأرشده أبوه أن يغير هذا الاسم أولا إلى: عقائد علماء أهل السنة ثم هو يكتب التقديم له. وقد ذكر الشيخ في هذا السياق قصة لقاء العلماء مع رئيس الدولة برويز مشرف الذي دعاهم ليستعين بهم في مشكلة الطائفية وإحراق بعض المساجد للفئات المختلفة في ذلك الوقت. فناب الشيخ جميع العلماء وألقى كلمة أمامه وصرح فيها بأننا كعلماء ليس بيننا نزاع يجرنا إلى الطائفية وإنما كل واحد منا يحترم الآخر ورأيه العلمي. أما الذي يحصل من التشاجر بين البعض وإحراق المساجد فليس للعلماء دخل فيهما وإنما هذا من قبل بعض المتعالمين بل هذا كيد ضد العلماء وضد تطبيق الشريعة الإسلامية في الدولة حتى يقول أعداء الدين أن العلماء متناحرون فيما بينهم فكيف يمكن تطبيق الشريعة الإسلامية في الدولة؟؟!
  • أكد الشيخ في النهاية أن التغلب على مشكلة الطائفية والعنف والتطرف يمكن باتباع أسوة العلماء السابقين الذين رفضوا هذه النزعات بقولهم وعملهم وبإخلاصهم لدين الله عز وجل.

        بعد كلمة الشيخ تقدم السادة الحضور بالمداخلات والتعليقات التى رحب بها الشيخ وخاصة مداخلة الأستاذ الفاضل حسن عبد الباقي الذي أبرز أهمية العلماء والأساتذة في تثقيف طلابهم بسماحة الإسلام وعدله ووسطيته.

        وفي نهاية الأمسية تفضل معالي رئيس الجامعة بتقديم الدروع والهدايا تكريما للسادة الضيوف الآتي أسماءهم على دعم الجامعة علميا وثقافيا وماديا:

  1. الشيخ المفتي محمد رفيع العثماني
  2. الشيخ شريف شاهين سفير جمهورية مصر العربية
  3. سعادة نائب السفير الكويتي
  4. معالي الشيخ أبو سعد الدوسري
  5. دكتور محمد خالد فؤاد نيابة عن البعثة الأزهرية

        كما تفضل سعادة سفير جمهورية مصر العربية بتقديم الدرع والهدايا لمعالي رئيس الجامعة لجهوده الرائدة في تطوير الجامعة علميا وثقافيا وخاصة مؤلفاته وأبحاثه القيمة لنشر الأمن الفكري والسلام الدولي.

        وانتهت الأمسية بتقديم العشاء للحضور من قبل معالي رئيس الجامعة.                     

بحضور السفير المصري والشيخ العثماني البعثة الأزهرية تكرم رئيس الجامعة

April 27th, 2016 by Muhammad Nauman

شرف سعادة سفير جمهورية مصر العربية في إسلام آباد مساء الجمعة 22/4/2016م الملتقى الثقافي الشهري الذي ينظمه ويشرف عليه ويديره رئيس الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد الأستاذ الدكتور/ أحمد بن يوسف الدريويش، وذلك في الخيمة العربية في بيت الضيافة في الجامعة، والذي كان ضيف اللقاء فيه سماحة الشيخ العلامة الأستاذ الدكتور/ محمد رفيع العثماني رئيس جامعة دار العلوم بكراتشي، وعنوانه: (دور علماء باكستان 

a599f9a4-dc16-4d98-9032-18c28664dca6

في وحدتها ونهضتها) حيث حظي اللقاء بحضور جمع من العلماء والمفكرين والمثقفين ورجال الصحافة والإعلام من مختلف الأقاليم الباكستانية، كما شرفه سعادة المستشار في سفارة الكويت الأستاذ خالد الشامي وفضيلة الشيخ/ محمد الدوسري المحلق الديني بسفارة خادم الحرمين الشريفين في إسلام آباد، والأستاذ ممدوح الدوسري من المملكة العربية السعودية وغيرهم من أعضاء البعثة السعودية، ونواب رئيس الجامعة الإسلامية وعمداء الكليات ومدراء الأكاديميات ومدراء العموم في الجامعة، وجمع من أساتذة الجامعة، لاسيما أعضاء البعثة الأزهرية من مختلف التخصصات، الذين قاموا في نهاية اللقاء بتكريم معالي رئيس الجامعة، حيث قام سعادة السفير المصري نيابة عنهم بتكريم معالي رئيس الجامعة بتسليمه درع التميز والإبداع وشهادة شكر وتقدير نظير ما قام به معاليه من تميز إداري وقيادي للجامعة خلال رئاسته لها، وما تحقق لها من نمو وتطور وتقدم ولحاق بمصاف الجامعات الإسلامية العالمية ذات الجودة العالمية العالية . . فضلاً عن إسهامات معاليه في المجالات البحثية والدراسات الفقهية والشرعية، وما قام به من جهود موفقة مسددة في توثيق صلات الجامعة وعلاقاتها بالجامعات الإسلامية والعالمية المختلفة لاسيما مع جامعة الأزهر الشريف حيث بلغ عدد أعضاء البعثة الأزهرية في عهد معاليه (27 أستاذاً) في مختلف التخصصات الشرعية واللغوية . .

بعد ذلك قام معالي رئيس الجامعة بتكريم رئيس البعثة الأزهرية بمنحه درع الجامعة، كما قام بتكريم معالي السفير المصري، وسماحة ضيف اللقاء العلامة الشيخ الأستاذ الدكتور/ محمد رفيع العثماني، وكذا كرّم كل من سعادة المستشار بسفارة الكويت الأستاذ/ خالد الشامي، وفضيلة الشيخ محمد الدوسري الملحق الديني بسفارة خادم الحرمين الشريفين في إسلام آباد . .

والذين عبروا عن شكرهم وتقديرهم لمعالي رئيس الجامعة على هذه الاستضافة وهذا التكريم وهذا اللقاء العلمي الثقافي المت32063611-e013-42f4-ab49-9b9034ac30bfميز، وما له من أثر في إثراء الحركة العلمية في باكستان بعامة وفي الجامعة الإسلامية العالمية بصفة خاصة، وما له من مردود حسن في تنمية المعارف والثقافات والتواصل بين العلماء والمثقفين والإفادة والاستفادة من بعضهم البعض عن طريق المحاورة والمداخلات والنقاش المثمر البناء . .

مشيداً معاليه بأعضاء البعثة الأزهرية، كما إخوانهم من كافة البلاد العربية والإسلامية وفي مختلف التخصصات الشرعية واللغوية والعلمية والتطبيقية، وإسهاماتهم الأكاديمية والتربوية والبحثية والتوعوية والتوجيهية، وما لذلك من أثر واضح بين على أبنائهم الطلاب وبناتهم الطالبات. .  ناهيك على انعكاس ذلك على العلاقات الإسلامية العلمية والثقافية بين باكستان والدول العربية والإسلامية . .

كما شكر الحضور موضحاً لهم أهمية مثل هذه اللقاءات بين العلماء والمفكرين والمثقفين ورجال الصحافة والإعلام، وأثر ذلك في معالجة مشكلات المجتمعات عن طريق الحوار والمصالحة والتقارب والتعايش البناء . .

مذكراً بخصائص الإسلام العامة من الوسطية والخيرية والاستقامة والشمول والتمام والكمال واليسر ورفع الحرج والصلاحية للتطبيق في كل زمان ومكان، والتعايش السلمي بين كل الفئات والطوائف والمذاهب والأقليات وفق ضوابط الدين وتمامه وكماله . . وأن هذا الدين يسر ولن يشادّ الدين أحد إلا غلبه . . وأنه بريء من كل من يحاول أن يلصق به من تهم ومن ذلك تهمة الإرهاب والإفساد والتكفير والتفسيق والتبديع فضلاً عن القتل والتدمير وإهلاك الحرث والنسل . . فالإسلام عدلٌ كله، مصالح كله، رحمة كله كما شريعتنا الغراء  . .

مشدداً على أهمية نبذ الطائفية والإقليمية والمذهبية المقيتة والتعصب الأعمى . . وأن الوحدة والاعتص9d643dad-a521-4629-bf99-6c7bdb64eebbام بحبل الله مطلب شرعي وحاجة ملحة بل ضرورة شرعية لأبناء الأمة المسلمة من أقصاها إلى أقصاها . .

ملمحاً معاليه إلى ما لاح في الأفق مؤخراً من مبادرات وبادرات طيبة مباركة تحمل كل التفاؤل الخيّر المبارك، وبخاصة تلك التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ــ حفظه الله ــ وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف عبد العزيز ، وسمو ولي ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ــ حفظهما الله تعالى ــ . . والتي أثمرت بحمد الله وحدة وتحالفاً إسلامياً خيِّراً ضد الإرهاب وقوى البغى والطغيان . . داعياً الله أن يكلل تلك المساعي بالتوفيق والسداد والنجاح . .

بعد ذلك تناول الجميع طعام العشاء على مائدة معالي رئيس الجامعة . . ثم ودعهم بكل حفاوة وتكريم ودعاء إلى الله أن يحفظهم وييسر أمورهم وأن يجمع كلمتهم وكلمة المسلمين أجمعين على الخير والبر والتقوى وأن يحفظ أوطاننا وولاة أمرنا من كل سوء وبلاء وفتنة ومكروه . .

  You are visitor number: 70131165